صحيفة الأماكن الأخبارية
سياسة دولية الرياضة اقتصادية محليات أخبار الأماكن أخبار فنية حوارات الإثنين 6 رمضان 1439 / 21 مايو 2018

جديد المقالات بنت زيد «^» المكتبة المدرسية «^» أمانة جدة "شكرا" «^» ورحلت أمي الغالية «^» التكريم المفاجئ «^» فتحات الصرف الصحي .. كل طقه بتعليمه «^» التدريس ! «^» طيبتي" الزايدة" «^» استفادتنا من الوقت ! «^» خوذي كل شي «^»
جديد الأخبار مدربات المملكة يدشنا الموقع الخاص والذي يضم اكثر من مدربة بالعاصمة الرياض «^» تجربه «^» إنطلاقة ملتقى الإنتاج الفني الأول «^» إنطلاقة ملتقى الإنتاج الفني الأول «^» إنطلاقة ملتقى الإنتاج الفني الأول «^» بريطانيا تدين التجربة الصاروخية لكوريا الشمالية «^» استعدادات مكثفة للمهرجان الـ 11 للزهور والحدائق بينبع الصناعية «^» 350 مليون وردة تنتجها مزارع الطائف العام الحالي «^» الاتحاد السعودي للسيارات يفتح فترة التسجيل الأولى للمشاركين في رالي حائل نيسان 2017م «^» دورة في " التغيير الذاتي " بوادي الدواسر «^»

الأخبار
الثقافة والفنون
فزاع ليولة الكبار تعود لتثبت قدرتها على التجدد
فزاع ليولة الكبار تعود لتثبت قدرتها على التجدد
فزاع ليولة الكبار تعود لتثبت قدرتها على التجدد


1435-02-26 01:28 PM
الأماكن الأخبارية

على الرغم من أنها دشنت، أمس، بداية موسمها الثالث عشر، في متوالية من البطولات لم تتوقف، منذ أمر بإطلاقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، فإن بطولة فزاع لليولة تثبت دوماً قدرتها على التجدد، واجتذاب جمهورها، الذي حرص على الحضور، في مقرها التقليدي بالقرية العالمية، بعد أسابيع من تأجيل انطلاقتها.

وتجيء دورة هذا العام، لأول مرة، بتنظيم من مركز حمدان بن محمد لإحياء التراث، وبرعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، وضمن أنشطة المركز الذي خصص قسماً لإدارة البطولات التراثية، منها الصيد بالصقور، والصيد بالسلق، والرماية.

وأدخلت اللجنة المنظمة للبطولة تعديلات جوهرية على النظام الرئيس للتصفيات النهائية هذا العام، لكن ثلاثة عناوين رئيسة ظلت في صدارة المشهد الرئيس، هي بالإضافة إلى الطرب والشعر، الإثارة التي كانت حاضرة، سواء فنياً بفنيات وصيف حامل لقب النسخة الماضية من البطولة، المتسابق عبدالرحمن السراح، أو بمفاجأة أقدم عليها متسابق ارتأى أن يفاجئ جمهوره ببندقية أصلية، قام بتبديلها بسلاح اليولة التراثي، في واقعة هي الأولى من نوعها على مدار تنظيم بطولات اليولة.

وقامت وحدة خاصة للنقل المباشر من مؤسسة دبي للإعلام، بنقل فعاليات البطولة التي اعتاد أن ينقل تفاصيلها برنامج «الميدان» على قناة سما دبي، حيث يقدم البرنامج للعام الثالث على التوالي المذيع الشاب أحمد عبدالله، بعد أن تلقف مسؤولية التقديم من سعود الكعبي، الذي ارتبط اسمه بـ«الميدان» على مدار خمس سنوات متتالية.

وتابع فعاليات الانطلاقة، إلى جانب الرئيس التنفيذي لمركز حمدان بن محمد لإحياء التراث عبدالله حمدان بن دلموك، ومدير قناة سما دبي خليفة حمد بوشهاب، ومديرإدارة البطولات في المركز سعاد إبراهيم، ومدير إدارة الفعاليات إبراهيم عبدالرحيم.

وحافظت اللجنة المنظمة للبطولات على هوية أعضاء لجنة التحكيم الثلاثية، المكونة من راشد حارب الخاصوني، وخليفة بن سبعين المحرمي، ومسلم العامري، حيث يلعب تصويت الجمهور من خلال الرسائل النصية القصيرة الدور الرئيس في حسم هوية صاحب بطاقة التأهل الوحيدة، عن كل مجموعة تضم خمسة متسابقين مختلفين.

وشهدت الجولة مشاركة أربعة متسابقين فقط، بسبب تغيب أحد المتسابقين الخمسة، حيث كانت البداية مع المتسابق فهد سعيد الرميثي من مدينة العين، الذي قدم استعراضاً متميزاً بعد تجاوزه ارتباك البداية، لكنه خالف قواعد السلامة المنصوص عليها في لوائح المسابقة، بمشاركته بسلاح أصلي، وليس البندقية التراثية التقليدية المعروفة في اليولة، لذلك قررت لجنة التحكيم منحه الدرجة الدنيا وهي «صفر» من الدرجات.

وكعادته في تقديم فقراته، جاءت مشاركة المتسابق عبدالرحمن السراح من مدينة الشارقة، ووصيف بطل العام الماضي وبطل الناشئين السابق، واحدة من أروع الفقرات وفق المعايير الفنية، حيث مزج السراح ببراعة بين فنون اليولة الأرضية والعلوية، وقدم استعراضا انتزع من خلاله آهات الجمهور الموجود في قلعة الميدان، ورغم أن السلاح قد سقط منه في الرمية الثانية، إلا أنه نجح وبجدارة في قرع الجرس، وحصل على 1500 صوت إضافية، ما جعله جديرا بثناء لجنة التحكيم التي منحته 48 درجة، مستبعدة فقط درجتين من المجموع الكلي للدرجات بسبب سقوط السلاح، الذي جاء مغايراً للتوقعات، ويعرض المتسابق لعقوبة خصم 500 صوت من أصوات الجمهور المفترضة.

إشكالية سقوط السلاح والغترة تكررت أيضاً مع المتسابق الثالث مبخوت سالم العامري من مدينة العين، حيث منحته لجنة التحكيم 47 درجة، إذ حاول أكثر من مرة قرع الجرس، لكنه لم ينجح في ذلك، ووجهت له لجنة التحكيم ملاحظة كانت واضحة على الجميع، وهي الارتباك في اليوم الأول من بطولة هذا العام.

وقدم آخر متسابقي الجولة الأولى مبخوت جبر السويدي من أبوظبي، استعراضاً متوسطاً من حيث المستوى الفني، وحظي بإشادة لجنة التحكيم التي منحته 45 درجة، وحاول مبخوت عبر محاولات متكررة قرع الجرس دون أن يتمكن من ذلك.

وحل الفنان محمد المنهالي ضيف الفقرة الفنية للجولة للمرة السادسة في فعاليات البطولة، حيث قدم المنهالي أغنيتين، الأولى «حلو المعاني» كلمات العالية وألحان وتوزيع إبراهيم السويدي، وهي أغنية تم إعدادها لهذه المناسبة، أما الاغنية الثانية فكانت بعنوان «متلف اعصابي»، كلمات العصري بن كراز المهيري وألحان محمد المنهالي، حيث شارك معه المشاركين الـ40، والمتأهلين للتصفيات النهائية من البطولة.

كما استضافت الجولة الأولى من البطولة الشاعر الإماراتي، محمد خليفة بن حماد، الذي يشارك للمرة الرابعة منذ انطلاق البطولة، حيث قدم قصيدة بعنوان «رمز الشموخ»، وقام بإهدائها إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، حيث شهد تجاوب جمهور الميدان مع الصور الشعرية، التي حملتها «رمز الشيوخ» بشكل واضح، وراح يكرر كلماتها عقب انتهاء الجولة.

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 476


تعليقات الفيسبوك

خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في تويتر
  • أضف محتوى في facebook
  • أضف محتوى في Google


تقييم
1.00/10 (6 صوت)


Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

صحيفة الأماكن الأخبارية
جميع الحقوق محفوظة لصحيفة الأماكن الأخبارية


الرئيسية |الصور |المقالات |الأخبار |الفيديو |راسلنا | للأعلى